بقلم / شيرين حسين
……………………………………………..
ليس لدي وطن غير مصر ولابوصلة عندي الا الوطن
لقد طالبت علنا بعدم استدعاء من اجتمعوا ونادوا بمقاطعة الانتخابات وكنت اعلم وهم يعلمون ان تجمعهم لن يجدي .. وان الشارع السياسي لن يستجيب لهم .. وان القوي الوطنية قادرة علي افحامهم ..وان تهما توجه لهم ليست في مصلحة الوطن ولا الدولة
لكنني فوجئت اليوم ببيان لبعض اشياعهم يحوي من الاكاذيب مايمثل حربا علينا وعلي الوطن وهو متزامن مع :

*التحرش التركي لحقول الغاز المصرية في المنطقة الاقتصادية
*محاولة التواجد التركي في جنوب مصر في سواكن السودانية
*حرب اعلامية من صحف امريكية وغربية وممولة من جماعة الاخوان ومن راعية الارهاب قطر .
*حرب تركية للاستيلاء علي شمال سوريا واعتراف تركي بنقل الارهابيين الي سيناء وليبيا .

علي نفس النغمة يعزف بعض من يدعون الوطنية وفي نفس الخندق مع اعداء مصر يقفون .
اطالب اليوم بفتح القضية 250 وفورا ودون ابطاء لان عدم فتحها تهديد لامن الوطن .
واطلب بوضع حد لما يسمي بحرية الخيانة حين يطالب البعض باعدام الوطن .
لا حق الاالحق ولاباطل الا مايدعي الخونة ولا وطن الامصر ولا بوصلة الا الوطن .
شيرين حسين

Share with:

FacebookTwitterGoogleLinkedIn

LEAVE A REPLY