كشفت صحيفة “هاآرتس” الإسرائيلية، النقاب عن أن إسرائيل على أعتاب زلزال مدمر سيضربها خلال الفترة المقبلة سيؤدى إلى تشريد مليون شخص على الأقل بالإضافة إلى مقتل الآلاف.

ونقلت الصحيفة عن وزارة الداخلية الإسرائيلية، أن وزارة الدفاع تستعد لإمكانية حدوث زلزال قوى، قد يؤدى إلى سقوط أعداد كبيرة من الضحايا، ووقوع أضرار واسعة للبنى التحتية والممتلكات.

وأضافت الصحيفة أن من بين الخيارات التى تبحثها الوزارة بناء عدد من التجمعات السكانية المؤقتة فى أنحاء مختلفة من إسرائيل، يمكنها أن تستوعب أكثر من مليون شخص قد يتم إجلاؤهم من منازلهم لفترة تصل إلى 3 سنوات، وستشمل هذه التجمعات خدمات مجتمعية مثل عيادات طوارئ ومدارس مؤقتة.

وفى يونيو الماضى، أجرت الجبهة الداخلية فى الجيش الإسرائيلى تدريبا يحاكى حدوث هزة أرضية قوية، وحاكى التمرين هزة أرضية بقوة 7.1 على مقياس ريختر يتسبب بآلاف القتلى وإخلاء 150 ألف شخص.

Share with:

FacebookTwitterGoogleLinkedIn

LEAVE A REPLY