القاهرة – المحرر الديني

أعلن الأزهر الشريف عن دعمه الكامل لخطة المجابهة الشاملة، التي أعلنت القوات المسلحة ووزارة الداخلية عن انطلاقها الجمعة، لمواجهة العناصر الإرهابية والإجرامية في سيناء الحبيبة وفي غيرها من أنحاء الجمهورية.

 

ودعا الأزهر الشريف كافة أبناء الشعب المصري إلى دعم القوات المسلحة الباسلة ورجال الأمن الشجعان في مواجهتهم لتلك العناصر الإرهابية والإجرامية، حتى تتطهر مصر من دنس تلك العصابات، التي روعت الآمنين وسفكت الدماء المعصومة، وعاثت في الأرض فسادا بحسب بيان له اليوم.

 

وأشاد الأزهر الشريف بما يقدمه أبناء الجيش والشرطة البواسل من تضحيات ودماء غالية عزيزة ليعم الأمن والأمان في جميع ربوع مصرنا الغالية، ولإفشال مخططات الفوضى والفتنة التي تريد العصف باستقرار الوطن، كما يشيد الأزهر الشريف بما يقدمه أبناء سيناء الحبيبة من تضحيات وما تحملوه من معاناة بسبب إجرام تلك العصابات الإرهابية.

 

وكتب مفتي الجمهورية، الدكتور شوقي علام عبر صفحته الرسمية على “فيس بوك”: “اللهم احفظ مصر وأهلها”.

 

ونشرت صفحة دار الإفتاء المصرية عبر “فيس بوك” صورة لجندي يرفع العلم المصري مع عبارة: “اللهم الطف بأهل مصر اللهم احفظهم بحفظك واكلأهم برعايتك واحفظ بلاد المسلمين يارب العالمين”.

 

ودعا مرصد الفتاوى التكفيرية والآراء المتشددة التابع لدار الإفتاء المصرية جموع مواطنين الشعب المصري إلى مساندة ودعم القوات المسلحة والشرطة بكل قوة وبكافة السبل مع إعلان القوات المسلحة اليوم الجمعة بدء العمليات العسكرية الموسعة والشاملة في مواجهة الجماعات والتنظيمات الإرهابية.

 

وأكد مرصد الإفتاء أن الشعب المصري يقدر جيدا التضحيات والبطولات الكبيرة التي تقوم بها القوات المسلحة والشرطة في مواجهة التنظيمات والجماعات الإرهابية التي تسعى لتنفيذ مخططاتها ومؤامراتها الشيطانية لنشر الخراب والدمار في كل مكان وتفتيت المنطقة العربية.

 

وشدد مرصد الإفتاء على أن القضاء على التنظيمات والجماعات الإرهابية يتطلب التعاون والتكاتف التام بين كافة فئات ومؤسسات الدولة لاقتلاع جذورها الشيطانية ودعم الجهود الضخمة التي تقوم بها القوات المسلحة والشرطة في حربها ضد الإرهاب.

 

ودعا مرصد الإفتاء كافة فئات وأفراد الشعب المصري إلى مساندة ودعم الجهود التي تقوم بها القوات المسلحة والشرطة في مواجهة الجماعات والتنظيمات الإرهابية التي نفذ مخططات ومؤامرات خارجية لنشر العنف والتخريب في مختلف ربوع الوطن، حتى تنعم مصرنا الغالية بالأمن والاستقرار.

 

نصر الله مصر.

Share with:

FacebookTwitterGoogleLinkedIn

LEAVE A REPLY